إنتاج كتابي اللمجة المتسممة

إنتاج كتابي اللمجة المتسممة

عمل المربية هيفاء شعباني نصري

ذَاتَ مَسَاءٍ رَائِقٍ غَنَّتْ فِيهِ الأطْيَارُ وَهَبَّ النَّسِيمُ العَلِيلُ يُدَغْدِغُ الأحَاسِيسَ وَانْتَشَرَ عَبَقُ الزُّهُورِ فِي كَلِّ مَكَانٍ يَنْشُرُ الطِّيبَ فِي النُّفُوسِ وَاكْتَسَتْ الأرْضُ رِدَاءً أخْضَرَ سُنْدُسِيّا مُرْقِشًا حُمْرَةً وَخُضْرَةً وَصُفْرَةً تَبْعَثُ الغِبْطَةَ وَالسُّرُورَ وَتَدْعُو إلَى اللَّهْوِ وَالحُبُورِ  خَرَجَتْ رَاضِيَةُ تَتَجَوَّلُ نَافِضَةً عَنْهَا غُبَارَ الكَلَلِ وَالمَلَلِ  وَبَيْنَمَا هِيَ فِي جَوْلَتِهَا شَعُرَتْ بالجُوعِ يُدَغدِغُ أمْعَاءَهَا فَتَقَدَّمَتْ مِنْ بَائعٍ مُتَجَوِّلٍ كَانَ يَقِفُ عَلَى قَارِعَةِ الطَّرِيقِ وَاشْتَرَتْ مِنْهُ شَطِيرَةً وَأكَلَتْهَا بِشَرَاهَةٍ وَنَهَمٍ ثُمَّ عَادَتْ إلَى المَنْزِلِ .

إنتاج كتابي اللمجة المتسممة

Vous aimerez aussi...

error: Content is protected !!